src=' إحتفاء ب"الجريمة والعقاب في مغرب القرن 16"بفضاء الذاكرة التاريخي للمقاومة بمدينة الجديدة - مجلة إتحاد كتاب الإنترنت المغاربة

أول مجلة ثقافية مغربية رقمية مستقلة غير ربحية ـ جميع الآراء والمقالات والبلاغات والبيانات والأخبارالثقافية والفنية تعبر عن رأي أصحابها وليس إدارة التحريرــ أنظر(ي) شروط النشرفي أعلى الصفحة
  • اخر الاخبار

    الخميس، 12 يناير، 2017

    إحتفاء ب"الجريمة والعقاب في مغرب القرن 16"بفضاء الذاكرة التاريخي للمقاومة بمدينة الجديدة

    متابعة : عزالدين الماعزي
    مساءالسبت 7 يناير 2016 بفضاءالذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بالجديدة، نظمت جمعية مازكان- الجديدة للتراث الثقافي بالتنسيق مع المندوبية السامية لقدماء جيش
    التحرير وفرع المدينة لرابطة كاتبات المغرب حفل توقيع وتقديم كتاب الجريمة والعقاب في مغرب القرن 16 للكاتب والإعلامي سعيدعاهد، بتقديم ذ.عبدالله بلعباس الذي أشار الى ذاكرة المكان كفضاء وملتقى لكل النيات الحسنة من أجل فعل ثقافي حقيقي وتأسيسا لتربية ثقافية جادة وهادفة، ووجه التحية للمسؤولين على الفضاء الذين أصروا أن يكون ملتقى للمبادرات الهادفة،شاكرا جمعية مازكان_ الجديدة للتراثالتي تؤسس خدمة للثقافة الحقيقية، ورحب بالحضور خصوصا الوجوه التي لم يرها من زمان باستضافة كاتب ابن البلدة بحجم سعيد عاهد، ورحب أيضا بالضيف الكريم د. سعيد منتسب،وضرب موعدا قريبا لندوة ( المقاوم التريعي) ولبرنامج طموح قادم بفضاء الذاكرة.
    قراءة الكاتب والصحفي سعيد منتسب انطلقت من تساؤل حول كتاب يضع اليد على الجريمة والعقاب في مغرب القرن 16 واقترانه بالعنف وطقوس التعذيب ؟ وأحوال مقام العدالة في تلك الفترة أي المغرب السعدي وإشكالية السلطة، بحث في جانب قضائي حول الطابع الإجرامي والتمرد على السلطة والثورة.والفهرس يتكون من: توطئة ومقدمة و7 فصول وخاتمة وملحق للصور ومراجع الترجمة والعرض.مؤكدا أن عمق الكتاب جسدته المقدمة وأن اللذة هي وليدة قراءة النص الأصلي، أي دراسة الباحث الإسباني فرناندو رودريغيث مديانو،والإبحار في مصادره وإحالاته والمعطيات النابعة من التنقيب في مؤلفات لم تحضر في صميمه والمصاحبة بنتائج البحث التي تولدت من الاطلاع على المقال الأصلي الموسوم بـ "العدالة، الجريمة والعقاب في مغرب 16"، انطلاقا من وثائق ومصنفات تاريخية ولدت لدى الكاتب الرغبة في ترجمة الدراسة  وتحليلها لظاهرة العنف...، وأضاف د. منتسب أن خطاب السلطة مؤشر على العقاب ووجود تقنيات للأحكام بفعل ما ولدته وسائل وفنون القتل وشق البطن والشنق وجرائم أخرى بحضور القاضي وإجباره على العقوبة والغرامات والرمي في المطامير، وأن في التطهير يعترف الضحية أمام الملأ في سياق فرجة للإذلال، ومن هذا المنطلق يتم إعمالدور العقاب وإعادةترتيب النظام ..
    واعتبر منتسب أن ما عرضه كتاب الجريمة والعقاب في مغرب القرن السادس عشر بحثا مهما، منوها  بالجهد الذي بذله الباحث سعيد عاهد لكي نفهم تاريخنا جيدا ...
    في كلمة ذ. سعيد عاهد وجه الشكر للجهات المنظمة وهذه الالتفاتة في هذا الفضاء المتميز وأن الأهم هو الإنصات إلى الآخر بدون إقصاء، وقال إنه يجب أن نعيد قراءة تاريخنا مشيرا أنه طلق الكتابة السياسية للاهتمام بتاريخ المغرب ترجمة واشتغالا، والاهتمام تولد لديه من ترجمات مختلفة سواء كمواد صحفية أو التي دونت في كتاب الفتان. وذكر أنالكتاب الجديد انطلق من دراسة أكاديمية لأحد الباحثين الإسبانيين لا يمكن فهم تفاصيلها ودلالاتها إلامن قبل المتخصصين، ما دفعه إلى إغناء وتوضيح مضمونها عبر إدماج تفاصيل إحالاتها وهوامشها كاملة في كتابه، هي ونصوص من مراجع ووثائق إضافية تناولت تيمات العنف في مجتمع مغرب القرن 16، مؤكدا أن الأوضاع التاريخية المعالجة في مؤلفه ما تزال متواصلة ولو بشكل رمزي.
    وقد وثق الكتاب بصور ولوحات معبرة عن أصناف التعذيب وهي صادمة وحقيقية..وضرب الكاتب موعدا للحضور مع كتاب عن الجديدة أرشيفا وتوثيقا لذاكرةمدينة يحبها عن ظهر قلب.

    أما الفنان عبد الله بلعباس فوجه تحية خاصة للوجوه الجديدة / القديمة التي حضرت   

    بكثافة شاكرا مندوبية فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحريربالجديدة على الفضاء 

    الجميل الذي يربط  الماضي بالحاضر وتجديد الفضاء بإصلاح ساعته 

    التاريخيةوإنارتهاليكون ذاكرة حقيقية للإنصات والمصالحة، وختم اللقاء بتوقيع كتاب 

    الجريمة والعقاب.


    • تعليقات بلوجر
    • تعليقات الفيس بوك

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق

    Item Reviewed: إحتفاء ب"الجريمة والعقاب في مغرب القرن 16"بفضاء الذاكرة التاريخي للمقاومة بمدينة الجديدة Rating: 5 Reviewed By: ueimag
    Scroll to Top