src=' ميلاد الكلمات : أحمد عبدالمعطي حجازي - مجلة إتحاد كتاب الإنترنت المغاربة

أول مجلة ثقافية مغربية رقمية مستقلة غير ربحية ـ جميع الآراء والمقالات والبلاغات والبيانات والأخبارالثقافية والفنية تعبر عن رأي أصحابها وليس إدارة التحريرــ أنظر(ي) شروط النشرفي أعلى الصفحة
  • اخر الاخبار

    السبت، 25 فبراير، 2017

    ميلاد الكلمات : أحمد عبدالمعطي حجازي

    كلمة !
    اخضرت في قلب الظلمه
    وأضاءت أرواح الشعراء
    كلمه !
    زرعتها شفتي ذات مساء
    أحببت العالم ذات مساء ، مخنوق الأضواء
    لما كان الشارع ليلا ، عرشا للحراس
    وعلى البعد مدافن ، كانت تطوي خطو الناس
    والكلب يفتش عن لقمه ،
    وأنا أبحث تحت الشرفات عن البسمه !
    لم يعثر ، وأنا لم أعثر ،
    فرجعنا ! نبح الكلب ، وضمّتنا الطرقات
    واجهنا الجدران الجهمه
    واجهنا أسوارا .. أسلاكا ،
    واجهنا أشواكا ،
    ورأيت أسيرا ، قسماتي ، قسماتك في وجهه
    قسمات الكل ارتسمت في وجهه
    ومشت أحذية الحراس ،
    كمطارق تملأ إحساسي
    تدفعني في قلب الظلمه
    تدفعني حتى انهرت ، ركعت
    تحت النجمه
    قبّلت الأرض ، وتمتمت حروفا
    يا أرض استمعي لحروفي
    حرفا ، حرفا .. زرعت شفتي الكلمه
    ورواها دمعي ، فاخضرّت حرفا ، حرفا
    ورأيت البرعم يبزغ مرتجفا
    كتبت أوراق البرعم ما تمتمت بأذن الأرض
    كلمة (( إنسان ))!
    يا للروعه!
    الكلمة تنمو بالدمعه
    وأخذت الكلمة جنب القلب
    قربت الكلمة من شوقي ،
    شوق الإنسان إلى الخضرة والحب !
    ونما حرف ، عانق حرفا ،
    كتب (( الجنّه !))
    ***
    الكلمة تنمو بالدمعه
    فليسحقني الألم إذا الكلمة عطشت
    كي أسقيها بدل الدمعة عشر دموع
    وليزرعها كل شقي مثلي ، عرف الجوع ،
    وعذابات الحب الخاسر
    ولتمتد جذور الكلمة نحو قرانا ،
    نحو قرانا ذات الدمع الوافر
    كي تورق في القلب قرانا تلك الكلمات
    وليقرأها الرجل الطيب
    ولتنضج ، ولتصبح رايات
    تتقدم خطوات الإنسان ،
    ليقيم على الأرض الجنه !
    ---------
    سبتمبر 1957
    • تعليقات بلوجر
    • تعليقات الفيس بوك

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق

    Item Reviewed: ميلاد الكلمات : أحمد عبدالمعطي حجازي Rating: 5 Reviewed By: ueimag
    Scroll to Top