src=' الهولنديون يوقفون زحف اليمين المتطرف - مجلة إتحاد كتاب الإنترنت المغاربة

أول مجلة ثقافية مغربية رقمية مستقلة غير ربحية ـ جميع الآراء والمقالات والبلاغات والبيانات والأخبارالثقافية والفنية تعبر عن رأي أصحابها وليس إدارة التحريرــ أنظر(ي) شروط النشرفي أعلى الصفحة
  • اخر الاخبار

    الثلاثاء، 21 مارس 2017

    الهولنديون يوقفون زحف اليمين المتطرف

    كذّبت نتائج الانتخابات التشريعية الهولندية ليوم 15 مارس 2017 توقعات استطلاعات الرأي التي ذهبت في اتجاه فوز المين المتطرف ممثلا في حزب من أجل الحرية
    بزعامة خيرت فيلدرز بصدارة الانتخابات وبددت بذلك شكوكا حول بداية حكم الأحزاب الشعبوية في أوروبا.
    وبحسب نتائج تشريعيات هولندا بعد فرز نحو 95 في المئة من الأصوات، فقد فاز حزب رئيس الوزراء الحالي مارك روته بصدارة الانتخابات بحصوله على 33 مقعدتا من أصل 150 مقعدا في البرلمان، بينما جاء فيلدرز في المركز الثاني بعد حصوله على 20 مقعدا وحل الحزب النداء المسيحي الديمقراطي وحزب الديمقراطيين 66 في المركز الثالث بعد أن حصل كل منهما على 19 مقعدا.
    من جهة أخرى حقق حزب الخضر بزعامة الشاب من أصل مغربي جيسي كلافر مفاجأة بحصول حزبه على 19 مقعدا في البرلمان بينما لم تكن لديه سوى 4 مقاعد في الانتخابات السابقة، وقد بنى الشاب المغربي حملته ضد خطاب الشعبوية وضد الإسلاموفوبيا داعيا إلى استقبال اللاجئين وفكرة العدالة الاجتماعية وحماية البيئة.
    وفي تصريح له على نتائج الانتخابات نقلته وسائل الإعلام، قال رئيس الوزراء الهولندي، مارك روته، إن الهولنديين أوقفوا بتصويتهم هذا المد الشعبوي الذي بدأ مع البريكست في بريطانيا ومن ثم انتخاب دونالد ترامب رئيسا للولايات المتحدة. وقال أمام حشد من مناصريه في لاهاي "بعد بريكست والانتخابات في الولايات المتحدة، قالت هولندا كفى للشعبوية السيئة".
    ووفق شبكة دوتش فيله فقد أثارت هذه النتائج ارتياحا في أوروبا، وصدرت ردود فعل إيجابية من جانب القادة الأوروبيين تجاه هذا الفوز المتوقع لمارك روته، وعلقوا كذلك على المصير السياسي لخيرت فيلدرز اليميني المتشدد.
    ونقلت دوتش فيله عن شتيفن زايبر المتحدث باسم المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إنها هنأت روته هاتفيا، قائلة: "أتطلع إلى مواصلة التعاون كأصدقاء وجيران وأوروبيين".
    كما أشاد الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند "بالانتصار الواضح على التطرف"، وقال إن "قيم الانفتاح واحترام الآخر والإيمان بمستقبل أوروبا هو الرد الوحيد على الاندفاعات القومية والانطواء على الذات اللذين يهددان العالم". من جهته، رحب رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر ب"الفوز الصريح" الذي حققه رئيس الوزراء الهولندي، معتبرا هذه النتيجة "تصويتا ضد المتطرفين".

    مجلس الجالية المغربية بالخارج ـ وكالات
    • تعليقات بلوجر
    • تعليقات الفيس بوك

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق

    Item Reviewed: الهولنديون يوقفون زحف اليمين المتطرف Rating: 5 Reviewed By: ueimag
    Scroll to Top