src=' "جمعية أكورا للفنون" تقرر إلغاء العرض المسرحي والسينمائي "باك صاحبي" - مجلة إتحاد كتاب الإنترنت المغاربة

أول مجلة ثقافية مغربية رقمية مستقلة غير ربحية ـ جميع الآراء والمقالات والبلاغات والبيانات والأخبارالثقافية والفنية تعبر عن رأي أصحابها وليس إدارة التحريرــ أنظر(ي) شروط النشرفي أعلى الصفحة
  • اخر الاخبار

    الأربعاء، 26 أبريل 2017

    "جمعية أكورا للفنون" تقرر إلغاء العرض المسرحي والسينمائي "باك صاحبي"

    توصلت مجلة إتحاد كتاب الإنترنت المغاربة ببلاغ من "جمعية أكورا للفنون" تعلن فيه عن قرارها إلغاء العرض المسرحي والسينمائي "باك صاحبي"
    ومما جاء في بلاغها الصحفي :
    كما حصل بتزنيت واحتجاجا على التصرف الفاشستي والمتخلف للمجلس البلدي لمدينة مارتيل الذي يسلك نفس السياسة الصريحة التي تحارب وتعرقل منهجيا كل نشاط ثقافي وفني في المدينة، سواء في مجال السينما أو المسرح أو الأدب أو الفنون بشكل عام، قررت "جمعية أكورا للفنون" إلغاء العرض المسرحي والسينمائي الذي كان مبرمجا يومه الثلاثاء 25 أبريل 2017 بسينما الريف التي اقتناها المجلس البلدي لتبقى مهجورة ! وكذلك العرض الذي كان مبرمجا بشفشاون يوم الخميس 27 أبريل 2017.
    هذه المجالس البلدية، بتهميشها لكل عمل ثقافي وفني ضدا على مقتضيات الدستور الذي ينص على ضرورة تشجيع العمل الثقافي بكل ألوانه، مثل أغلب المجالس المغربية، تسعى إلى نشر الجهل بالمدينة وجعلها مدينة بدون ثقافة، يعني بدون روح ! لذلك وجب على سكانها، المعروفون بثقافتهم وتفتحهم الفكري وحبهم للفنون، أن يناهضوا هذه السياسة قبل فوات الأوان ! قبل أن يجدوا أنفسهم سجناء في فضاء من القرون الوسطى. وتجدر الإشارة كذلك إلى المضي نحوتعميم إلغاء الجماعات المحلية للميزانية المخصصة للنشاط الثقافي وتحويلها لاستعمالات أخرى، انتخابية بالخصوص، أسوة بالممارسة التي دأبت عليها المجالس التي يرأسها حزب العدالة والتنمية.
    وعموما لقد أصبحت سياسة تهميش الأنشطة الثقافية والفنية عنوانا لهذه المرحلة منذ 5 سنوات، ففي كل المدن التي قدمنا بها عرض "باك صاحبي" لم يساهم أي مجلس بلدي لا من بعيد ولا من قريب، ولم يعر للأمر أي اهتمام في كل المدن وبدون استثناء : من أسفي إلى الحسيمة، مرورا بسيدي رحال، مراكش، القصر الكبير، طنجة، تطوان، الفنيدق، المضيق، مارتيل وشفشاون  !لا حياة لمن تنادي، الصمت المطبق، وكأنها أضحت سياسة رسمية صودق عليها من طرف كل مكونات الدولة !
    هذا دون الحديث عن الجمع بين مهام الرئاسة والبرلمان في الكثير من الحالات والتي تعرقل عمل الجماعات حيث تتراكم الطلبات والملفات لشهور وربما لسنوات عديدة، دون رد، عملا بالمقولة العربية الشهيرة "كم حاجة قضيناها بتركها" !
    وبه الإعلام والسلام.
    جمعية أكورا للفنون


    • تعليقات بلوجر
    • تعليقات الفيس بوك

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق

    Item Reviewed: "جمعية أكورا للفنون" تقرر إلغاء العرض المسرحي والسينمائي "باك صاحبي" Rating: 5 Reviewed By: ueimag
    Scroll to Top