src=' بيان اتحاد كتاب المغرب حول التصعيد الصهيوني في القدس الشريف - مجلة إتحاد كتاب الإنترنت المغاربة

أول مجلة ثقافية مغربية رقمية مستقلة غير ربحية ـ جميع الآراء والمقالات والبلاغات والبيانات والأخبارالثقافية والفنية تعبر عن رأي أصحابها وليس إدارة التحريرــ أنظر(ي) شروط النشرفي أعلى الصفحة
  • اخر الاخبار

    الخميس، 27 يوليو 2017

    بيان اتحاد كتاب المغرب حول التصعيد الصهيوني في القدس الشريف

    لقد تلقى العالم ببالغ الحزن والألم التصعيد الصهيوني الأخير غير المسبوق، والذي لم تجرؤ إسرائيل على القيام به منذ أزيد من نصف قرن في حق الشعب
    الفلسطيني الأعزل، بإغلاقها أبواب المسجد الأقصى ووضعها لبوابات إلكترونية على مداخل الحرم القدسي واعتقالها مفتي القدس وتدنيسها الأماكن المقدسة، بما تحمله هذه الأماكن من رمزية كبرى في وجدان البشرية جمعاء، وذلك إمعانا من إسرائيل في إذلال الشعب الفلسطيني واستمرارها في إهانته، الذي عانى ولايزال يعاني من ويلات الاحتلال الغاشم.
    وإنّ اتحاد كتاب المغرب، إذ يدين بشدّة هذه الهجمة الهمجية الصهيونية، يعبر عن شجبه التام لهذه الممارسات الاستفزازية المقيتة التي تنضاف إلى سجلّ الانتهاكات والجرائم المرتكبة من قبل الاحتلال الصهيوني في حقّ الأرض والشعب والمقدّسات بفلسطين الأبية، بل وفي حقّ الانسانية جمعاء.
    وأمام هذه المحاولة اليائسة، فيما ترمي إليه من محاولات لتغيير الوضع القائم في القدس الشريف ضدّا على القرارات الدولية والحقوق التاريخية للشعب الفلسطيني، يجدّد اتحاد كتاب المغرب تنديده واستنكاره لكلّ الممارسات العدوانية التي ينفّذها الكيان الصهيوني في حقّ فلسطين وشعبها، ومقدّسات العرب والمسلمين كافّة، ويهيب بالمجتمع الدولي وبمجلس الأمن للتدخّل الفوري لحماية الشعب الفلسطيني من جميع الانتهاكات والاعتداءات التي يتعرض لها، ولضمان حقه في الكرامة والحياة على أرضه الطاهرة.
    كما يناشد اتحاد كتاب المغرب البلدان العربية والإسلامية والمجتمع الدولي والهيئات المدنية والحقوقية في العالم لتحريك جميع القنوات السياسية والدبلوماسية والثقافية والحقوقية، بغاية التصدّي بحزم لما تسعى إليه إسرائيل من تغيير للوضع القانوني والتاريخي والديني في القدس الشريف، وأن تجعل من تحرير فلسطين وحماية الأقصى أولى أولوياتها، ضدا على كل النوايا الاستيطانية التي تستهدف تهويد القدس الشريف واجتثاث الفلسطينيين من أرضهم وتاريخهم.
    وإذ يحيّي اتحاد كتاب المغرب صمود الشعب الفلسطيني الأعزل ووقوفه باستماتة في وجه العدوان الصهيوني الغاشم، سواء على أرض المعارك أو في المعتقلات والمخيّمات أو في بلدان الشتات، يرفض رفضا باتا التنازلات التي تقدمها بعض الدول العربية والإسلامية للكيان الصهيوني، في وقت يشتد فيه جبروت إسرائيل وغطرستها، منبها ومحذرا، في الوقت نفسه، من العواقب الوخيمة لذلك كله على السلم والسلام في العالم.

    المكتب التنفيذي
    الرباط، في 22/07/2017
    • تعليقات بلوجر
    • تعليقات الفيس بوك

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق

    Item Reviewed: بيان اتحاد كتاب المغرب حول التصعيد الصهيوني في القدس الشريف Rating: 5 Reviewed By: ueimag
    Scroll to Top