src=' الصحافة الاستقصائية في العالم العربي.. شبكة جديدة وموارد هائلة - مجلة إتحاد كتاب الإنترنت المغاربة

أول مجلة ثقافية مغربية رقمية مستقلة غير ربحية ـ جميع الآراء والمقالات والبلاغات والبيانات والأخبارالثقافية والفنية تعبر عن رأي أصحابها وليس إدارة التحريرــ أنظر(ي) شروط النشرفي أعلى الصفحة
  • اخر الاخبار

    الاثنين، 3 يوليو، 2017

    الصحافة الاستقصائية في العالم العربي.. شبكة جديدة وموارد هائلة

    فيما يقوم معظم الصحفيين، خصوصًا في العالم العربي بإعداد تقارير ومقالات وتغطية أخبار بشكل سريع وبالوسائل المتاحة لديهم، يغفل كثيرون منهم الصحافة المتعمّقة ولا
    يبذلون الجهود لكشف ما وراء الأخبار، أي لا ينتهجون الصحافة الإستقصائية التي تهدف للوصول إلى وثائق أو معلومات والكشف عن حقائق كانت سريّة ومبهمة، تسعى في الغالب بعض السلطات لتحصينها وعدم تسريبها، لما قد تشكّل من تداعيات لدى الرأي العام.
    وقد يعود سبب إبتعاد بعض الصحفيين عن العمل في الصحافة الإستقصائية، الى ندرة المصادر والتدريبات وقلّة الدعم من المؤسسات الصحفية، ولأنّها تحتاج للمال والوقت كونها تمثّل سلطة مراقبة وبحث وتحرٍّ.
    من هنا أتت مبادرة الشبكة العالمية للصحافة الاستقصائية في العالم العربي (GIJN)، الهادفة لنشر الوعي بثقاقة الاستقصاء بالعالم العربي، ومساعدة الصحافيين العرب عبر توفير منصة هامة من المعلومات والنصائح التدريبية وتشكيل صلة وصل بين الصحفيين، والمؤسسات الصحافية العالمية.
    مجدولين حسن، المحررة العربية في GIJN تحدّثت لشبكة الصحفيين الدوليين IJNet، وقالت إنّه بعد سنوات من تأسيس الشبكة العالميّة، تأسست الشبكة العربية في مستهلّ العام 2017 وانطلقت عبر موقعي فايسبوك وتويتر، بالشراكة مع شبكة "إعلاميون من أجل صحافة استقصائية عربية" (أريج) التي تخطّ طريق هذا النوع من الصحافة بمنهجية متطورة.
    ولفتت حسن إلى أنّ المبادرة تصبو الى تعريف العالم بالجهود الصحافية التي يبذلها الصحفيون العرب والذين يعمل معظمهم تحت ظروف صعبة للغاية وفي مناطق خطرة. 
    وأوضحت أنّ الشبكة تضمّ أكثر من 140 منظمة شريكة في مختلف انحاء العالم من 65 دولة، ما يزيد من إمكانية تبادل المصادر المتاحة والموارد. وأشارت إلى أنّ التركيز يصب الآن على مؤتمر الصحافة الاستقصائية العالمي العاشر(GIJC17)   الذي سينعقد من16  إلى 19 نوفمبر/ تشرين الثاني في جوهسانبورغ، جنوب افريقيا والذي سيشارك فيه صحفيون استقصائيون رائدون من العالم، وكبار صحفيي البيانات والخبراء في مجال الأمن والتعاون والتعليم والتدريب وحرية الحصول على المعلومات.
    كما أشارت الى أنّ الشبكة تقدّم إستشارات غير مباشرة وبشكل فردي للصحفيين الذين يريدون إعداد تقارير إستقصائية أو تطوير معرفتهم بهذا المجال، وقالت إنّ المبادرات التي تنشرها الشبكة باللغة العربية والتي تستفيد منها شريحة كبيرة من الصحفيين العرب تقدّم بشكل مفتوح ومجاني.
    وعن المحتوى العربي، قالت حسن إنّ المحررين ينشرون تدريبات باللغة العربية إضافةً الى ترجمات مهمّة ليستفيد الصحفيون الذين لا يلمّون باللغة الإنجليزية قدر الإمكان.
    كما تقدّم الشبكة جائزة الصحافة الإستقصائية والتي تحدثت عنها حسن بالإشارة الى أنّها مخصّصة للصحفيين في البلدان النامية والذين تمكّنوا من إعداد تقارير في ظروف صعبة أو تعرّضوا لمخاطر وتهديدات ومع ذلك أنجزوا تقريرًا استقصائيًا قيّمًا.
    الجدير ذكره أنّ العضوية في شبكة الصحافة الاستقصائية العالمية مفتوحة للمنظمات غير الربحية وغير الحكومية والمنظمات التعليمية، أو ما يعادلها، والتي تعمل من أجل دعم صحافة الإستقصاء والبيانات.

    • تعليقات بلوجر
    • تعليقات الفيس بوك

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق

    Item Reviewed: الصحافة الاستقصائية في العالم العربي.. شبكة جديدة وموارد هائلة Rating: 5 Reviewed By: ueimag
    Scroll to Top